شات ومنتدى يسوع بيحبك

هذة الرسالة تفيد بأنك غير مسجل لدينا
يسعدنا ان تنضم الى اسرتنا المتواضعة ....
مع تحيات اسرة شات ومنتدى يسوع بيحبك

شات ومنتدى يسوع بيحبك

المواضيع الأخيرة

» تم افتتاح شات يسوع بيحبك
الخميس يونيو 04, 2015 6:36 pm من طرف مينا موسى مرزوق

» 8 - سلسلة مقالات قصيرة عن الروح القدس - ابونا متى المسكين - غضب الروح
الأربعاء ديسمبر 28, 2011 11:50 pm من طرف sallymessiha

» أهدم السد العالى
الأربعاء ديسمبر 28, 2011 11:48 pm من طرف sallymessiha

» تعليمات الادارة
الإثنين أكتوبر 17, 2011 8:54 pm من طرف جان مجادي

» ماذا تريد ياقلم ؟؟!!
الأحد سبتمبر 25, 2011 7:44 pm من طرف sallymessiha

» معانى كلمات سفر القضاة
الأحد سبتمبر 25, 2011 7:38 pm من طرف sallymessiha

» انا اشرف صاحب ورشه لاعمال الالوميتال باب وشباك ومطابخ الوميتال 0127957985 وكمان01522406825
السبت يوليو 09, 2011 1:10 pm من طرف ashraf226677

» مطلوب مشرفين لاقسام منتديات الفادى
الإثنين يونيو 06, 2011 4:42 pm من طرف maged

» صور للسيد المسيح
الأربعاء مارس 02, 2011 10:39 pm من طرف مارتن عادل


    استحاله تحريف الكتاب المقدس (2)

    شاطر
    avatar
    srsora
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    انثى
    عدد الرسائل : 26
    تاريخ التسجيل : 02/01/2009

    استحاله تحريف الكتاب المقدس (2)

    مُساهمة من طرف srsora في السبت يناير 31, 2009 4:25 pm

    1- الكتاب المقدس فريد فى وحدته :

    فقد كتبه حوالى أربعين رجلاً على مدى قرابة 1600 سنة، وذلك من أماكن مختلفة من ثلاث قارات العالم القديم... وتنوعت مهنة كل كاتب وظروف الكتابة، ومع ذلك خرج الكتاب المقدس فى وحدة كاملة وتناسق بديع يدل على أن وراء هؤلاء الكتبة جميعاً روح واحد هو روح الله القدوس.2

    - الكتاب المقدس فريد فى ملاءمته لكل جيل وعصر :
    فهو الكتاب الوحيد الذى لم يصبه القدم، بل هو جديد دائما وصالح لكل زمان ولكل عصر.

    3- الكتاب المقدس فريد فى ملائمته لكل عمر وفرد :
    فهو مناسب لكل فئات الناس ولكل القامات الروحية.

    4- الكتاب المقدس فريد فى شموله وكماله :

    فهو الكتاب الوحيد الذى كتب فى جميع الموضوعات، فهو بحق مكتبة الهية شاملة تحوى التاريخ والأدب والشعر والقانون والفلسفة والطب والجيولوجيا والمنطق، إلى جانب القضية الأساسية وهى خلاص الإنسان.

    5- الكتاب المقدس فريد فى انتشاره وتوزيعه :

    إذ يفوق توزيعه أى كتاب آخر بعشرات المرات فقد تم توزيع الكتاب المقدس فى عام 1998م 20.751.515 نسخة كاملة فى 2212 لغة ولهجة.

    6- الكتاب المقدس فريد فى صموده وبقائه :

    لم يلق كتاب آخر مثلما لقى الكتاب المقدس من إضطهادات وحروب ولكنه بقى صامداً شامخاً على مر العصور.

    7- الكتاب المقدس فى قوته وتأثيره : فهو

    يلمس الأرواح والقلوب بصورة لا توجد فى أى كتاب آخر... إن الملايين قد تغيرت حياتهم حين قرأوا الكتاب المقدس بقلب مخلص.

    1- شهادة المخطوطات القديمة :

    أهم مخطوطات العهد القديم :

    لفائف البحر الميت وترجع إلى 100- 250 ق.م.
    بردية ناش وترجع للقرن الثانى الميلادى.
    مخطوطات جينزة - القاهرة وترجع للقرن السادس حتى التاسع الميلادى.
    مخطوطات الترجمة اليونانية السبعينية وترجع إلى 100ق.م.


    أهم مخطوطات العهد الجديد :المخطوطات البردية :

    مخطوطة جون رايلاند وترجع إلى 125م.
    مخطوطة بودمير وترجع إلى 150م.
    مخطوطة تشستر بيتى وترجع إلى 220م.

    المخطوطات البوصية :

    النسخة السينائية وترجع إلى 340م. وهى محفوظة الآن بالمتحف البريطانى.
    النسخة الفاتيكانية وترجع إلى 350م. وهى محفوظة الآن بمكتبة الفاتيكان.
    النسخة الاسكندرية وترجع إلى 450م. وهى موجودة الآن بالمتحف البريطانى.
    النسخة الافرايمية وترجع إلى 450م. وهى موجودة الآن فى المكتبة الوطنية بباريس.

    هذه المخطوطات وآلاف المخطوطات الأخرى الموجودة لدينا الآن، والتى حدد عمرها علماء محايدون، تؤكد بكل يقين أن الكتاب المقدس قد تم نقله إلينا بأمانة ودقة تامة.

    2- شهادة الترجمات :
    ترجمات العهد القديم :


    الأرامية (500 ق.م)
    السبعينية (285 ق.م)
    السريانية (فى القرون الأولى للمسيحية).

    ترجمات العهد الجديد :
    الترجمات اللاتينية : اللاتينية (ايطاليا) فى القرن الثانى الميلادى - الفولجاتا الشعبية فى القرن الرابع الميلادى.

    الترجمات السريانية : القديمة (القرن الثانى الميلادى) - البسيطة (150-200) -
    الفيلوكسينان (508م).


    الترجمات القبطية : الصعيدية (بدأها نبينوس 185م) - الأخميمية والفيومية (الرابع والخامس الميلادى) - البحيرية (القرن الرابع الميلادى).

    ترجمات أخرى : مثل الأرمينية والجورجية والأثيوبية والعربية وغيرها.
    هذه الترجمات الكثيرة للكتاب المقدس، والتى بدأت منذ زمن مبكر جداً قد عملت على سرعة انتشار الكتاب المقدس بين شعوب العالم. ويوجد لدينا الآن أكثر من عشرة آلاف مخطوطة لهذه الترجمات القديمة وهى تتفق جميعها مع الكتاب المقدس الذى بين أيدينا.

    1- شهادة كتابات الآباء الأولين :

    اقتبس آباء الكنيسة الأولون الكثير من نصوص الكتاب المقدس وذلك فى عظاتهم وكتابتهم وترجع أهمية هذه الإقتباسات كدليل على صحة العهد الجديد للآتى :
    أنها قديمة جداً إذ يرجع بعضها إلى نهاية القرن الأول الميلادى.
    أنها باللغات الأربعة القديمة اليونانية واللاتينية والسريانية والقبطية.
    أنها مقتبسة فى بلاد عديدة سواء فى الشرق أو الغرب أو الشمال أو الجنوب.
    أنها كثيرة جداً إذ يبلغ عدد الإقتباسات التى اقتبسها الآباء قبل مجمع نيقية حوالى 32000 إقتباساً، فإذا أضفنا إليهم إقتباسات الآباء بعد نيقية وحتى 440م. لزاد العدد عن 200 ألف إقتباساً ولأمكن منها إستعادة العهد الجديد أكثر من مرة فى أكثر من لغة.


    2- شهادة الكتب الكنسية :

    عرفت الكنائس والقراءات الكنسية منذ بداية المسيحية والقراءات الكنسية عادة محافظة تعتمد على أقدم المخطوطات... والكتب الكنسية وجدت مطابقة تماما للنصوص الكتابية التى بين أيدينا فلا يوجد بها ما يغاير أو يضاد أى نص عندنا.


    عزيزى القارئ : نريد أولاً أن نضع أمامك الحقائق الآتية :

    الكتاب المقدس يحتوى على حقائق علمية كثيرة، مكتوبة بأسلوب بسيط يناسب القارئ العادى.

    الكتاب المقدس لم يحتو على الأخطاء العلمية التى كانت شائعة وقت كتابته.

    الكتاب المقدس أخبر عن كثير من الأمور العلمية، والتى لم تكتشف إلا حديثاً.
    وإليك بعضاً مما يوضح توافق العلم مع الكتاب المقدس :


    الكون ليس أزلياً (تك 1:1).

    كانت الأرض فى بدايتها بغير حياة (تك 2:1).

    إجتماع المياه جميعها إلى مكان واحد (تك 9:1،10).

    ظهور الأعشاب أولاً ثم القبول ثم الأشجار (تك 11:1).

    ترتيب ظهور الكائنات الحية (تك 1).
    خلقة الإنسان من تراب الأرض (تك 7:2).
    إشارة إلى كروية الأرض (أش 22:40).
    إشارة إلى الجاذبية الأرضية (1يو 7:26).
    إشارة إلى دورة المياه فى الطبيعة (جا 7:1).
    إشارة إلى تنوع الأنسجة فى الكائنات الحية المختلفة (1كو 39:15).
    إشارة إلى تحلل العناصر فى الطبيعية (2بط 10:3-12).

    [color=yellow][u][b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 21, 2018 6:42 am