شات ومنتدى يسوع بيحبك

هذة الرسالة تفيد بأنك غير مسجل لدينا
يسعدنا ان تنضم الى اسرتنا المتواضعة ....
مع تحيات اسرة شات ومنتدى يسوع بيحبك

شات ومنتدى يسوع بيحبك

المواضيع الأخيرة

» تم افتتاح شات يسوع بيحبك
الخميس يونيو 04, 2015 6:36 pm من طرف مينا موسى مرزوق

» 8 - سلسلة مقالات قصيرة عن الروح القدس - ابونا متى المسكين - غضب الروح
الأربعاء ديسمبر 28, 2011 11:50 pm من طرف sallymessiha

» أهدم السد العالى
الأربعاء ديسمبر 28, 2011 11:48 pm من طرف sallymessiha

» تعليمات الادارة
الإثنين أكتوبر 17, 2011 8:54 pm من طرف جان مجادي

» ماذا تريد ياقلم ؟؟!!
الأحد سبتمبر 25, 2011 7:44 pm من طرف sallymessiha

» معانى كلمات سفر القضاة
الأحد سبتمبر 25, 2011 7:38 pm من طرف sallymessiha

» انا اشرف صاحب ورشه لاعمال الالوميتال باب وشباك ومطابخ الوميتال 0127957985 وكمان01522406825
السبت يوليو 09, 2011 1:10 pm من طرف ashraf226677

» مطلوب مشرفين لاقسام منتديات الفادى
الإثنين يونيو 06, 2011 4:42 pm من طرف maged

» صور للسيد المسيح
الأربعاء مارس 02, 2011 10:39 pm من طرف مارتن عادل


    الحياه الجامعيه.... لنيافه الانبا موسي

    شاطر
    avatar
    srsora
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    انثى
    عدد الرسائل : 26
    تاريخ التسجيل : 02/01/2009

    الحياه الجامعيه.... لنيافه الانبا موسي

    مُساهمة من طرف srsora في السبت يناير 31, 2009 4:04 pm

    الحياة الجامعية
    نيافة الأنبا موسى


    إن الحياة الجامعية لها بركات كثيرة جداً، واثار عميقة فى تكوين وانضاج الشخصية، كما أن فيها مستجدات كثيرة تختلف عن الحياة فى المدارس الثانوية فمثلاً..

    1- أنت تتمتع الان بحرية كاملة فى الحضور والانصراف، فلا طابور صباح، ولا كشوف حضور يومية، ولا إخطار لولى الأمر... ولكن هذه الحرية تقابلها مسئولية كبيرة، فالمطلوب أن تضبط نفسك أمام أبواب الجامعة المفتوحة، والكافتيريا التى تغص بالطلاب المنصرفين عن محاضراتهم، إلى أحاديث ومرح ومزاح لا يبنى.
    ---------------------
    2- وفى الجامعة ستجد فرصة الاختلاط مع الجنس الآخر... وهو أمر هام جداً فى نضوجك النفسى... المهم أن تعرف كيف تختلط حسناً... فلا ترتبك فى علاقة شخصية سريعة... تدمر حياتك الروحية والدراسية ولا تصل بك إلى شئ... وذلك لسبب بسيط أنك الآن فى مرحلة "الجنسية الغيرية العامة".. أى أنك تتعرف على الجنس الاخر بصورة شاملة.. وسوف لا تستطيع تحديد شريك حياتك إلا حينما تدخل إلى مرحلة "الجنسية الغيرية الأحادية" وذلك حينما تكون مؤهلاً روحياً ونفسياً لاختيار شريك حياة واحد وثابت.---------------------
    3- أما أسلوب الدراسة فى الجامعة فمختلف تماماً عن المرحلة الثانوية، فأنت لم تعد واحداً من أربعين أو خمسين طالباً، يعرفكم الأستاذ بالاسم أحياناً، أو حتى بالشكل، ويسألكم أن كنتم استذكرتم ما فات، ويناقشكم فى الدرس هل فهمتم أم لا؟.. هذا كله قد انتهى، فأنت ضمن آلاف مؤلفة من الشباب، ينحشرون فى مدرج ضخم، والأستاذ يتكلم بسرعة كبيرة، ويترك الكثير لمجهودك الشخصى.. الخ وحيث لا توجد متابعة يومية لك، يمكنك تأجيل المذاكرة إلى الشهر الأخير، الذى لا يصلح أن يخلق منك إنساناً ناجحاً ومتفوقاً، كما لا يضمن الإنسان ماذا سوف تكون ظروفه من مرض أو مشاكل...---------------------
    4- وبعض الشباب يكون مغترباً قادماً من بلاد غير بلد الدراسة، ويعانى هؤلاء فى السكن، والطعام، والاستذكار، وربما فى الدخول فى مجموعات غير متجانسة روحياً وأخلاقياً واجتماعياً ومادياً، يعطلون بعضهم بعضاً فى الاستذكار والتقدم، نجد هذا فى المدن الجامعية، أو السكن الخارجى، أو السكن لدى الأقارب وما يمكن أن يحدثه من متاعب... الخ. ولكن...
    أمام كل هذه التحديات، هناك الرؤيا السليمة للأمور والصدق مع الله والأسرة والنفس، والارتباط السليم بالمسيح والإنجيل والكنيسة والأصدقاء الصالحين... ولاشك أن هذه التحديات تخلق شباباً ناضجاً يتحمل المسئولية، وينجح فى الحياة، ويمكن الاعتماد عليه، ومن المعروف علمياً أن مرحلتين من مراحل نضوج الشخصية هما: تحقيق الذات، والصداقة الوثيقة، تقعان داخل الحياة الجامعية، فحينما ترتبط بحياة روحية سليمة، سوف ينجح فى انجاز ما يبنى نفسك وفى تكوين صداقات بناءة تبقى معك طول العمر.


    أخواتى...

    لابد أن يكون لكم...

    1- نظام روحى : فى الصلاة، وقراءة الإنجيل، وحضور القداسات، والاجتماعات الروحية، والتناول، والاعتراف، والقراءات الروحية.. بنظام محدد تجنى ثماره مع الوقت.2-

    أب روحى : إذ بدون ارشاد روحى سوف تتقابل مع تساؤلات وتأزمات نفسية وعثرات روحية تحتاج إلى سند وارشاد وإلا تعثرت حياتك.3-

    وسط روحى : إن تنتمى إلى وسط روحى مقدس، كنيسة قريبة من مسكنك، لتكون لك فيها جماعة أصدقاء، وجو نقى يبنى حياتك الروحية والاجتماعية والوجدانية...

    فالإنسان يستحيل أن يحيا فى جزيرة منعزلة... ولابد أنك سترتبط بمجموعة أصدقاء... فما أجمل أن يكونوا من الوسط الروحى...
    أدعو لك بالبركة الروحية والنجاح الدراسى والنضج المحبوب...

    +++++++++++++++++++++++++++

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 21, 2018 6:44 am